آفاق علوم 73
مرحباً بك كزائر لآفاق علوم 73 ،
يمكنك استعراض جميع محتوى المنتدى ،
ما عدا المحاضرات الخاصة بالطلبة ،
أتمنى لك زيارة ممتعة ، وتسجيل مفيد Smile
سيفيدك التسجيل في رفع المستوى الدراسي لديك بنسبة كبيرة جدا إن شاء الله
لمعرفة المزيد ، إضغط هنا

آفاق علوم 73

كفاءة - سرعة - تطور - خيرية - متعة وإفادة
 
الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  
مرحباً بجميع أعضاء وزوار منتدى آفاق علوم 73 | هذا المنتدى غير مجاني لغير الأعضاء سارع بالتسجيل للوصول إلى أفضل مستوى دراسي وتنظيمي وخيري | للتعرف على مميزات المنتدى اضغط هنا | للتسجيل اضغط هنا

شاطر | 
 

 بحث عن الذكاء

بعد قبل اذهب الى الأسفل 
المحتوى
مُساهمةموضوع: بحث عن الذكاء   
الثلاثاء أبريل 19, 2016 4:07 am
آفاق
المؤسس
المؤسس

avatar
عدد المساهمات : 77
قيمة النشاط : 834
الفضل : 0
تاريخ التسجيل : 18/01/2016
العمر : 21
الموقع : آفاق علوم 73


الذكاء مصطلح يتضمن عادة الكثير من القدرات العقلية المتعلقة بالقدرة على التحليل، والتخطيط، وحل المشاكل، ورسم الإستنتاجات، وسرعة المحاكمات العقلية، كما يشمل القدرة على التفكير المجرد، وجمع وتنسيق الأفكار، والتقاط اللغات، وسرعة التعلم. كما يتضمن أيضا حسب بعض العلماء القدرة على الإحساس وإبداء المشاعر وفهم مشاعر الآخرين.

مع أن المفهوم العام السائد عند الناس للذكاء يشمل جميع هذه الأمور وربما يجعلها الناس مرتبطة بقوة الذاكرة، إلا أن علم النفس يدرس الذكاء كميزة سلوكية مستقلة عن الإبداع، والشخصية، والحكمة وحتى قوة الحافظة المتعلقة بالذاكرة.

توجد العديد من امتحانات قياس مستوى الذكاء (IQ) لكن لا يستطيع أحد تعريف ماهية الذكاء، هناك الكثيرون ممن يتهمون امتحانات الذكاء ويتهمون هذه الأداة بعدم القدرة على تحديد الأذكياء والأقل ذكاءً النظريات المتواجدة الآن تؤكد وجود أنواع متعددة من الذكاء وأن هذه الامتحانات لن تتمكن من تحديد عبقريتك فيهم جميعا. نحن لا نستخدم كل أجزاء الدماغ للوصول إلى حل مشكلة ما، وإنما نستخدم الجزء المتخصص في حقل المشكلة بذاتها، كذلك الذكاء ليس واحدا وإنما متخصص في حقل بعينه وربما يكون أداء الشخص في الحقول الأخرى ليس على نفس المستوى.

تعريفات للذكاء  :
لا يوجد حتى الآن تعريف محدد للذكاء، حتى الذكاء بمفهومه العام يختلف من موقع لأخر ومن بيئة إلى أخرى، ففي المدرسة الطالب الذكي هو المتفوق في دراسته والحاصل على أعلى الشهادات، أما في قطاع الأعمال فهو الشخص القادر على استغلال الفرص التجارية وتحقيق أفضل المكاسب، وفي الرياضة كان اللاعب مارادونا هو عبقري كرة القدم لأنه أستطاع قراءة وتنبؤ حركات الفريق الخصم مسبقا وترجمها عن طريق أستغلال الفرص على أفضل وجه ومن ثم الفوز.

إذا أردنا الوصول لتعريف الذكاء بشكل عام فهو الأداة التي تمكن الأفراد "والمجموعات" من التأقلم بشكل أفضل مع الظروف المحيطة عن طريق استغلال ما هو موجود للوصول إلى حل مشكلة معينة، والمشكلة هي أي تحدي يواجه الإنسان فقبل النار كانت عملية الأكل دون الطهي هي المشكلة، وباكتشاف النار وتطويعها تم حل المشكلة.

في القرن التاسع عشر اعتقد عالم النفس البريطاني فرانسيس جالتون Francis Galton أن الذكاء يتوارث من الأب لأبنه ولذلك كان يبحث عن الذكاء في أولاد أبناء القياديين العظماء. في الحرب العالمية الأولى كانت الولايات المتحدة الأمريكية تفرض على الراغبين في الالتحاق بالجيش اجتياز أختبار ذكاء (Intelligence Quiz) تم إعداده لتقييم القدرات الذهنية للمتقدمين ومن هنا ظهرت أول معالم التصادم، السود حصلوا على علامات أقل ب 15 نقطة من البيض، ولقد فسر البعض هذا بأن الذكاء يأتي عن طريق البيئة، فالمدارس الأفضل والمنازل ذات المواصفات الأفضل ومقاييس الحياة الأعلى كانت سببا في الاختلاف.

بينما فسر هذا الأختلاف من قبل آخرين إن السبب كان أن البيض أتوا منحدرين من أجيال عديدة أكثر تقدما وأزدهارا علميا من السود الذين أنحدروا من سلالات كانت تعيش في الغابات والأحراش بأفريقيا حتى ماضي ليس ببعيد، هذا التفسير الذي لا يخلو من العنصرية أثار غضب السود أكثر فأكثر، وخصوصا إنه تفسير غير منطقي.

لكن من تمكن من الوصول إلى تفسير منطقي كان النيوزيلاندي جيمس فلين James Flynn من جامعة أوتاجو Otago حيث توصل إلى أن "نتائج امتحان ذكاء لشخص ما تعتمد بشكل كامل على الأحوال الاقتصادية والثقافية والعلمية والحياتية التي كانت سابقة في الجيل السابق لجيله هو، مما سيعطي دفعة كبيرة للحصول عل علامة عالية أو العكس.

في العام 1999 قام العالم ويليام ديكنز William Dickens من معهد بروكينجز Brookings Institution في واشنطن بوضع نظرية يوجد عليها إجماع شبه كامل بين العلماء اليوم، وهذه النظرية تقول أن من كانت لديه صفة جينية متوارثة تعطيه أفضلية في مجال معين فإنه سيبدع إذا سمح له الاستمرار في ذلك المجال. على سبيل المثال ولد طويل القامة وأكثر سرعة على الركض من أقرانه في المدرسة، هذا الولد سيكون له مستقبل على الأغلب كمشاركة في كرة القدم، بهذه المشاركة سيقوم بتطوير أدائه وقدراته في هذه اللعبة وسيحافظ على لياقة بدنية عالية مقارنة مع أولاد آخرين ليس لديهم نفس مواصفاته الجسمانية وبالتالي سيبدع ويتفوق هو جسديا وذهنيا في هذا المجال، الخلاصة أن من يمتلك صفة متوارثة تعطيه أفضلية في مجال ما على الأخرين، وسيستعملها وسيكون على الأغلب متفوقا عليهم، وبكلمة أخرى لكل من الصفات المتوارثة والبيئة المحيطة دور في الذكاء وتطوير القدرات العقلية الانسانية.

أنواع الذكاء :

    الذكاء اللغوي : والذي يمكن من يمتلكه من الإبداع في الكتابة والحديث والخطابة، الذكي لغويا سيكون أكثر قدرة على تعلم اللغات واستخدام اللغة في الوصول لأهداف معينة، وهنا نذكر نجيب محفوظ.
    الذكاء المنطقي- الرياضي : الذي يتضمن القدرة على حل مشكلات منطقية أو معادلات رياضية، الذي منطقيا-رياضيا سيكون أقدر من غير على التعامل مع المعضلات العلمية وفي فهمها, وهنا نذكر ألبرت أينشتاين.
    الذكاء الموسيقي : المتضمن للمهارة في الأداء الموسيقي وفي تأليف الموسيقى وتقديرها واستيعابها، وهنا نذكر بيتهوفن.
    الذكاء الجسدي-الحركي : الخاص بإمكانية استعمال الجسم لحل مشكلات معينة، الرياضيون المتميزون هم من أمثلة هذا النوع، وهنا نذكر مارادونا
    الذكاء الفراغي : الذي يمكن من يمتلكه من التعرف على أنماط وأشكال مختلفة، أي يعطيه القدرة على فهم المعضلات البصرية وحلها, وهنا نذكر بيكاسو.
    الذكاء العاطفي أو الاجتماعي : الذي يخص العلاقة مع الآخرين، من يمتلك هذا النوع ستكون له القدرة على فهم نوايا ودوافع ورغبات الآخرين مما يمكنه من التعاون مع غيره, وهنا نذكر غاندي.
    الذكاء الشخصي-الداخلي : الذي يمكن الشخص من فهم قدراته هو ويمكنه من تقدير أفكاره ومشاعره ويمكنه بالتالي من تنظيم حياته بشكل ناجح. وهنا نذكر أفلاطون.

إذا لاعبوا الشطرنج أذكياء في نوعين محددين فقط من أنواع الذكاء، المنطقي الرياضي، والذكاء الفراغي، فهؤلاء سيجدون صعوبة في العزف على آلة موسيقية مثلا ولن تكون من صفاتهم الرئيسية القدرة على التواصل مع الآخرين ومن ثم التعاون معهم بشكل متميز.

شروط الذكاء :

    المثابرة.
    مقاومة الاندفاع.
    الاستماع بتفهم وتعـاطف.
    التسـاؤل.
    مـرونة التفـكير.
    السعي نحو الدقة.
    الاستفادة من الخبرات.
    التعـبير بدقة ووضوح التفـكير.
    استخدام الحواس.
    الابداع والخيال.
    الحماس
    المرح.
    المخاطرة المحسوبة.
    التفـكير مع الآخرين.

كيف يمكن قياس الذكاء : ( موضوع.كوم )
كم يتبادر هذا السؤال الى أذهاننا، كيف نقيس الذكاء، وأسئلة أخرى مثل هل أنا ذكي، كيف أصبح ذكياً، وكيف بامكاني زيادة معدل الذكاء لدي أو لشخص آخر. قياس الذكاء هو هاجس للعديد، حيث أنّ الجميع يواظب على ذلك بشكل مباشر او بآخر، فالأهل مثلاً يتابعون ذكاء أطفالهم خلال مراحل نموهم، ويقوم البعض الآخر بالعمل على زيادة ذكائهم من خلال اختبارات الذكاء والتي أصبحت معروفة ومنتشرة، حتى أن العديد من الباحثين يقومون باجراء مقارانات بين الذكاء البشري وذكاء الكمبيوتر، أو ما يسمى بالذكاء الاصطناعي، والذي يحاكي طريقة العقل البشري بالتفكير ولكن بطرق اسرع، حيث يقوم بالعديد من العمليّات الحسابية والمنطقية بسرعة تفوق العقل البشري، لكن ما زال العقل البشري يتفوّق على ما نصنع، حيث قام اللاعب الروسي كاسبروف بهزيمة الكمبيوتر Deep Blue في لعبة الشطرنج. صعوبة قياس الذكاء لا تقتصر على أنّ الذّكاء غير ملموس، بل لأنّ الذّكاء لم يحدد بعد، فالذكاء فعليّاً ليس مجرد قدرات عقلية، أو القدرة على الرّبط أو الإستنتاج، فهنالك العديد من الأشخاص يتمتعون بمعدّل ذكاء مرتفع ومع ذلك ليسوا ناجحين في حياتهم، وأشار البعض الى أنّهم يفتقرون لأبسط الأمور الحياتية، وحياتهم الإجتماعية غير مستقرة نوعاً ما. أشارت الدّراسات الحديثة إلى حقيقة ما تم ذكره سابقاً، كما أكّدت على مفهوم جديد، وهو الذّكاء المتعدّد الذي لا يقتصر على القدرات العقلية، وهذا ما أكّده أيضاً ظهور مفهوم الذّكاء العاطفي، الذي يمكنك من التحكّم بعواطفك بشكل عام وردود أفعالك، وعلاقاتك الإجتماعية كطريقة تعاملك مع الآخرين (العائلة، الأصدقاء، العمل، والمعارف). هناك عادات وطرق تسمح لك بزيادة ذكائك، فالعقل يشبه العضلة ويمكن تمرينه كما تمرّن عضلات جسمك، القراءة على سبيل المثال تقوم بتحفيز العقل وتجعله قابل لاستقبال العديد من المعلومات التي يمكن استخدامها بالحياة بالطريقة المناسبة، استغل وقتك بالقراءة كلّما سنحت لك الفرصة، اقرأ كتباً مختلفة بمواضيع مختلفة، وناقش ما تعلّمته مع الآخرين لكسب أفكار جديدة، فتكون بذلك قمت بزيادة قدراتك العقلية والعاطفية في آن معاً. وسّع أفق تفكيرك وحفّز عقلك من خلال لعب الأحاجي المختلفة التي تحفّز العقل على الرّبط والإدراك، ومع الوقت ستلاحظ ازدياد سرعتك بحل مثل هذه الأحاجي؛ الشطرنج من الألعاب التي يمكنك مشاركة الآخرين فباختلاف الخصم تختلف طرق التفكير، وهنالك ألعاب فرديّة مثل الكلمات المتقاطعة أو السودوكو مثلاً، تعلّم لغة جديدة مثلاً يجعلك تربط بين الكلمات وكلّما أردت التعبير عن ما يجول بخاطرك قم بذلك بأكثر من لغة، فذلك يساعدك على مقابلة أناس جدد بأفكار جديدة قد تتعلّم منها ما هو جديد. طوّر العادات الإيجابية من خلال تواصلك مع الآخرين، فهذا يقوّي ذكائك العاطفي، من خلال تعاملك مع الأناس الجدد وتحسين علاقاتك بمن هم في حياتك اليومية في مكان العمل، وفي حال لم تفهم معلومة قم بسؤال عنها، وان لم تتح لك الفرصة اعمل على معرفتها من خلال أشخاص آخرين او من خلال الانترنت مثلاً. في حال امتلاكك لما سبق أؤكد لك بأنّ معدّل الذكاء لديك سيكون مرتفع، حتى أنّ تم قياسه بمختلف اختبارات الذكاء، والجدير بالذكر أنّ هذه الاختبارات فعليّاً لا تقيس ذكائك بشكل وافي، فبعض الدّراسات أشارت بأنّه ليس بالضرورة أن يكون الأشخاص ذوي معدّل الذكاء المنخفض أغبياء، فالبعض منهم يعدون أذكياء جداً في مجالاتهم وحياتهم الشخصية، وبالنهاية فعليّاً الذّكاء لا يمكن قياسه 100% بل فقط جزء منه، وهذا الجزء معظمه يتمحور حول المهارات العقليّة وليس الذكاء ككل.

إلا أن هناك بعض الاجتهادات لقياس الذكاء كالتالي : (موضوع.كوم)
ذكاء الإنسان
أهمّ ما يميّز الإنسان عن باقي الكائنات هوَ العقل الذي يمتلك الكثير منَ القدرات، ومن أحد هذه القدرات هو الذكاء الذي من خلالهِ يُمكن الاستنتاج والتحليل وحلّ المَشاكل وأيضاً محاولة تجنّبها فِي المستقبل قبل الوقوعِ فيها، وتنسيق الأفكار وسرعةِ التعلّم وغيرها، وبالتالي هذا الذكاء يميّز إنسان عن آخر الّذي وضعهُ الله بنسبٍ مُختلفة عند كلّ شخص، وسنقوم بالتعرّفِ على طرق قياس الذكاء من خلالِ هذا المقال. طرق معرفة نسبة الذكاء نسبة الذكاء تُعرفُ بالإنجليزيّة بـ Intelligence Quotient أو IQ، ويُمكن قياسُه من خلال إجراء بعضِ الاختبارات والوصولِ إلى نتيجةٍ تقريبية من القدرات الذكائيّة عندَ الشخص، وهذا الاختبار وضعهُ العالمان الفرنسيان ألفريد بينية وتيودر سيمون سنة 1905، وهذه النسب هيَ: 68-58: درجة ذكاء أقل من الحد العام للذكاء. 80-68: الحد الأوّل من الذكاء وأقل من الحد العام للذكاء. 115-80: درجة ذكاء جيّدة وهو الحد العام. 125-115: درجة ذكاء جيدة جداً. 135-125: درجة ذكاء ممتازة جداً ويقترب من حد العبقرية. 145-135: درجة ذكاء ممتازة جداً وموهوبة وقريبة من العبقرية. 165-145: درجة العبقرية. 185-165: عبقرية بدرجة عالية. 200-185: عبقرية بدرجة عالية جداً ونادرة جداً. وهناك الكثير من الاختبارات لقياسِ نسبة الذكاء من خلال الشبكة العنكبوتيّة، فقط يتم البحث على المحرّك بكتابة (اختبارات لقياس نسبةِ الذكاء)، وبعد ذلك تظهر النتيجة كما هي موجودة في النسب السابقة مَع شرحِ القُدرات العقلية. القدرة على حلّ المشكلات: إنّ المثقفين والأذكياء يقومُون بحلّ المشاكل بَعد وقوعِها، أمّا العباقرة يأتون لمنعِ المشاكل قبلَ حُدوثها، وبالتالي يُمكن معرفةِ الذكاء من خلال المشكلات وكيفية التعاملِ معها. الإبداع والتميّز: الإبداع والمهارة في العمل هي طريقة لقياس نسبة ذكاء الإنسان. الذكاء اللغوي: وهو الإبداع فِي الكتابة والحديث والمخاطبة وأيضاً الذين يتقنون أكثر من لغة. الذكاء المنطقي: يتضمّن القدرة على حلّ المشكلات المنطقية والمعادلات الرياضيّة، ومن أشهر من تميّز بهذا الذكاء هو العالم آينشتاين. الذكاء الجسدي: إمكانية استخدام الجسم لحلّ مشكلات معيّنة، وبعض ممارسي الرياضة هم من يمتلكون هذا الذكاء. الذكاء العاطفي والاجتماعي: وهو فن التعامل مع الآخرين، ومن يمتلك هذا الذكاء لديهِ القُدرة على كشفِ نوايا الآخرين ودوافِعهُم الشخصية ممّا يجعل صاحب هذا الذكاء قادراً على إيجاد طريقة مُناسبة يتعامل فيها مع كلّ شخص وعدم الوقوع في المشاكل مع الآخرين. الذكاء الشخصي: هذا النوع من الذكاء يتميّز بالمقدرة على تحديد الأفكار والمشاعر التي تراود الشخص داخلياً، ومن يمتلك هذا الذكاء لديهِ القدرة على تنظيم حياته وأهدافه بشكل ناجح جداً.

كيف يمكن تنمية الذكاء : ( معهد تطوير الذات والقدرات العقلية ) و ( نيرونت )
التمارين العقلية
أكدت بعض التجارب الطبية أن أفضل الاساليب و الطرق لتنمية الذكاء و تطوير القدرات العقلية هي القيام بالتمارين العقلية لانها تحفز خلايا المخ و تعمل علي تفعيل وتنشيط خلايا مخ الإنسان، لذا واظب دائما على ممارسة أي نوع من أنواع الرياضات العقلية ولو كانت بسيطة كحل الالغاز او جداول السودوكو او الالعاب المنطقية او النقاش الفكري مع الاصدقاء ، اقرأ، سجل في حلقات محبي قراءة الكتب، العب الشطرنج أو الألعاب الأخرى المنشطة للدماغ، اكتب قصة حياتك، حلَّ الكلمات المتقاطعة أو الفوازير، سجل في صفوف الموسيقى أو الفنون، ضع تصميما جديدا لحديقتك. وفي موقع العمل، اقترح مشروعا ما، أو تطوع للعمل في مشروع لاكتساب مهارات لا تملكها. فبناء الاتصالات داخل المخ، والحفاظ عليها، عمليتان دائمتان، ولذا فإن عليك أن تحول التعلم إلى أولوية على مدى عمرك لتنمية قدراتك العقلية أكثر و المحافظة عليها .

اختبر قدراتك ” بمساعدة الطبيعة

من الضروري أن يجعل الانسان لـ ” الجسد ” و ” العقل ” فترة خاصة لإعادة شحن ” قدرات ” عقله و جسده, وأفضل مايجب أن يقوم به في هذه الحال….اللجوء الى الطبيعة, السير بين أشجارها, ممارسة التأمل فوق ترابها, اسنشاق هواءها, الشعور بالإمتنان للخالق على عظيم خلقه.

كسر الروتين
وليس التمارين العقلية فقط هي ما يجعل خلايا المخ نشطة . ولكن إيجاد الطرق الجديدة والغريبة فى التفكير ورؤية العالم من شأنها أن تُحسن وظائف الأجزاء الغير نشطة والغير مستخدمة فى المخ. تستطيع أيضا أن تجرب اشياء جديدة ، أن تقوم بأعمال جديدة دائما، أن تذهب لعملك او لبيتك عبر طريق جديد، أن تسافر إلى أماكن جديدة، أن تكتشف مواهب وقدرات جديدة في نفسك، وكذلك أن تبتعد عن كل الحركات والأعمال الروتينية الموجودة في حياتك. و هذا امر سيساهم في تنمية ذكائك و قدراتك العقلية اكثر.

الستاؤل الدائم
هي وسيلة فعالة لتنمية الذكاء و قدراتك العقلية بأن تحاول دائما السؤال عن كل شئ وألا تترك شيئا غامضا عليك أو صعبا في الفهم. إجعلها عادة جديدة أن تسأل نفسك دوما (لماذا) او (كيف) على الأقل عشرة مرات فى اليوم، عندها سيصبح مخك أكثر نشاطا و سعادة وسوف تُذهل لكمّ الفرص والحلول التى ستظهر لك فى حياتك وعملك.

الثقة في قدراتك
أن الأوهام الشائعة حول التقدم في السن هي من يسهم في تدهور الذكاء و القدرات العقلية بشكل خطير اكثر من التقدم في العمر نفسه . فالناس، الذين يتوهمون ان ذكائهم و ذاكرتهم يتراجعان بسبب الشيخوخة فهم يعرّضون قدراتهم العقلية للتدهور أكثر بسبب هذا الوهم . إن كنت تتق أن بإمكانك تحسين قدراتك العقلية ويمكنك ترجمة ذلك إلى الواقع العملي، فإن لديك فرصة أكبر لجعل ذهنك حادا. فلا تجعل الاوهام و القناعتات الزائفة حول قدراتك العقلية تؤثر على ذكائك سلبا .

التعلم المستمر
 لقد وُجد أن ارتفاع مستوى التعليم للإنسان يرتبط بوظائف عقلية أفضل لديه عند تقدم عمره. ويعتقد الخبراء أن التعليم المتقدم قد يساعد في الحفاظ على قوة قدراته العقلية ، بتعويد الإنسان زيادة نشاطه الفكري. ويعتقد أن التحديات، التي يضعها الإنسان أمامه أثناء التفكير في إيجاد الحلول لمسائل فكرية، تنشّط العمليات التي تساعد على الحفاظ على خلايا الدماغ المنفردة، وتحفز التواصل بين تلك الخلايا. ويعمل الكثير من الناس في وظائف تجعلهم يمارسون نشاطا فكريا، إلا أن ممارسة واحدة من الهوايات، أو تعلُّم واحدة من المهارات الجديدة، بمقدورها توليد تأثير ذلك النشاط الفكري نفسه.

الغذاء والنوم الجيد
قد أظهرت الدراسات أن بإمكان الإنسان العمل على درء تدهور قدرات الإدراك لديه والتقليل من خطر العته لديه، بالحفاظ على العادات الصحية بشكل عام، والبقاء نشطا من الناحية البدنية، والحصول على قدر واف من النوم، وتجنب التدخين، والاستمرار في توثيق علاقاته الاجتماعية، وتجنب تناول الكحول، وتناول غذاء متوازن تقل فيه الدهون المشبعة والدهون المتحولة saturated and trans fats (إذ أظهرت الدراسات وجود خطر أقل للتدهور العقلي بين صفوف الأشخاص، الذين يتبعون النظام الغذائي لاوروبا و البحر الأبيض المتوسط الغني بالفواكه والخضراوات، والحبوب الكاملة، والدهون الصحية).

التمارين الرياضية
أتبثت بعض التجارب الطبية أن أفضل الاساليب لزيادة نسبة الذكاء هي القيام بالتمارين الرياضية الدورية لانها تساعد على على تحفيز وتنشيط خلايا مخ الإنسان، لذا واظب دائما على ممارسة أي نوع من أنواع الرياضة ولو كانت بسيطة كرياضة المشي السريع لتنشيط الدورة الدموية بالتالي زيادة نسبة الاكسجين الواصل الى المخ . فممارسة التمارين الرياضية بانتظام ، مثل المشي السريع، ركوب الدراجات ، السباحة ..الخ سوف يؤدي الى تحسين نظام القلب والأوعية الدموية، وهذا سوف يعزز تدفق الدم الحامل للاكسجين إلى الدماغ وتعزيز العناصر الغذائية الاساسية للمخ .

” العصف الذهني “لتنمية ال ” قدرات “من جديد:

إن ” العقل ” البشري مخلوق غير محدود مهما استخدمته وأبدعت في التعرف عليه, ستجده غريباً غامضاً عنك,وستكتشف جديده عندما تغيرطريقة تعارفك معه….. لذا لا بد من ايجاد طرق جديدة لفك ” الغاز” هذا المخلوق الغامض, ومحاولة اكتشاف جوانب اخرى لم تكن تعلمها عنه وهي ” العصف الذهني ”

” ما هو العصف الذهني؟ ”

ستجد الإجابة على ذلك من خلال رؤيتك الغير مألوفة و فكرك الخلاق, وعبور مسالك جديدة في طريقة التفكير تزيد من ” ابداع ” “عقلك “….. كل ما عليك هو أن تكسر الروتين, أن تغوص في غريبافكارك, أن تنير مسالك جديدة في ” العقل ” مما سينعكس ايجاباً على ” قدرات ” عقلك

استخدم ” قانون الجذب ” لمزيد من ال ” قدرات “
إن أي عمل مسبوق بالتخطيط و الإعداد الجيد ستكون نتائجه مختلفة عن العمل الفوضوي العشوائي, كذلك فإن ” قدرات العقل ” العظيمة هو أيضاً أداة ” جذب ” هائلة…. فعندما يفكر أحدنا بشيء ما و يتخيله و يؤمن أنه محقق لا محالة, عندها يستجيب ” العقل ” لذلك الشعور و يستنفر طاقاته لتحقيق الهدف وهذا ما نسميه بـ ” قانون الجذب "

لذا  ابدأ بالتعرف على ” قانون الجذب ” واجعل حلمك حقيقة في خيالك, أعط لنفسك يومياً موعداً مقدساً خاصاً لك….. اهدأ اطرد كل التوتر و السلبي, وابدأ بالدخول إلى عالمك اللذي تحب, تصور حلمك, عش تفاصيله, صدقه وآمن به, اعتبره واقعاً واحتفل بتحقيقه مما يزيد من  قوة ” الجذب “….

إن هذا النوع من التطبيقات من شأنه رفع مهارات تنمية و تحفيز ” قدرات العقل ” الواعي و الباطن أيضاً بحيث يدفعها ” العقل ” الباطن لتصبح واقعاً.
وعن تنمية الذكاء عند الأطفال :  ( كتاب الإنصات الانعكاسي - أ.محمد ديماس )
فهناك أنشطة تؤدي بشكل رئيسي إلى تنمية ذكاء الطفل وتساعده على التفكير العلمي المنظم وسرعة الفطنة والقدرة على الابتكار،

 ومن أبرز هذه الأنشطة ما يلي :

أ‌) اللعب :

الألعاب تنمي القدرات الإبداعية لأطفالنا .. فمثلاً ألعاب تنمية الخيال ، وتركيز الانتباه والاستنباط والاستدلال والحذر والمباغتة وإيجاد البدائل لحالات افتراضية متعددة مما يساعدهم على تنمية ذكائهم .

- يعتبر اللعب التخيلي من الوسائل المنشطة لذكاء الطفل وتوافقه فالأطفال الذين يعشقون اللعب التخيلي يتمتعون بقدر كبير من التفوق، كما يتمتعون بدرجة عالية من الذكاء والقدرة اللغوية وحسن التوافق الاجتماعي، كما أن لديهم قدرات إبداعية متفوقة، ولهذا يجب تشجيع الطفل على مثل هذا النوع من اللعب كما أن للألعاب الشعبية كذلك أهميتها في تنمية وتنشيط ذكاء الطفل،لما تحدثه من إشباع الرغبات النفسية والاجتماعية لدى الطفل،ولما تعوده على التعاون والعمل الجماعي ولكونها تنشط قدراته العقلية بالاحتراس والتنبيه والتفكير الذي تتطلبه مثل هذه الألعاب ..ولذا يجب تشجيعه على مثل هذا .

ب‌) القصص وكتب الخيال العلمي:

تنمية التفكير العلمي لدى الطفل يعد مؤشراً هاماً للذكاء وتنميته، والكتاب العلمي يساعد على تنمية هذا الذكاء ، فهو يؤدي إلى تقديم التفكير العلمي المنظم في عقل الطفل ، وبالتالي يساعده على تنمية الذكاء والابتكار ، ويؤدي إلى تطوير القدرة القلية للطفل .

- الكتاب العلمي لطفل المدرسة يمكن أن يعالج مفاهيم علمية عديدة تتطلبها مرحلة الطفولة ، ويمكنه أن يحفز الطفل على التفكير العلمي وأن يجري بنفسه التجارب العلمية البسيطة،كما أن الكتاب العلمي هو وسيلة لأن يتذوق الطفل بعض المفاهيم العلمية وأساليب التفكير الصحيحة والسليمة،وكذلك يؤكد الكتاب العلمي لطفل هذه المرحلة تنمية الاتجاهات الإيجابية للطفل نحو العلم والعلماء كما أنه يقوم بدور هام في تنمية ذكاء الطفل،إذا قدم بشكل جيد ، بحيث يكون جيد الإخراج مع ذوق أدبي ورسم وإخراج جميل،وهذا يضيف نوعاً من الحساسية لدى الطفل في تذوق الجمل للأشياء،فهو ينمي الذاكرة ، وهي قدرة من القدرات العقلية .
- الخيال
هام جداً للطفل وهو خيال لازم له ،ومن خصائص الطفولة التخيل والخيال الجامح ،ولتربية الخيال عند الطفل أهمية تربوية بالغة ويتم من خلال سرد القصص الخرافية المنطوية على مضامين أخلاقية إيجابية بشرط أن تكون سهلة المعنى وأن تثير اهتمامات الطفل،وتداعب مشاعره المرهفة الرقيقة،ويتم تنمية الخيال كذلك من خلال سرد القصص العلمية الخيالية للاختراعات والمستقبل ،فهي تعتبر مجرد بذرة لتجهيز عقل الطفل وذكائه للاختراع والابتكار ،ولكن يجب العمل على قراءة هذه القصص من قبل الوالدين أولاً للنظر في صلاحيتها لطفلهما حتى لا تنعكس على ذكائه كما أن هناك أيضا قصص أخرى تسهم في نمو ذكاء الطفل كالقصص الدينية وقصص الألغاز والمغامرات التي لا تتعارض مع القيم والعادات والتقاليد ولا تتحدث عن القيم الخارقة للطبيعة فهي تثير شغف الأطفال،وتجذبهم تجعل عقولهم تعمل وتفكر وتعلمهم الأخلاقيات والقيم ولذلك فيجب علينا اختيار القصص التي تنمي القدرات العقلية لأطفالنا والتي تملأهم بالحب والخيال والجمال والقيم الإنسانية لديهم ويجب اختيار الكتب الدينية ولمَ لا ؟ فإن الإسلام يدعونا إلى التفكير والمنطق، وبالتالي تسهم في تنمية الذكاء لدى أطفالنا .

ج) الرسم والزخرفة :

الرسم والزخرفة تساعد على تنمية ذكاء الطفل وذلك عن طريق تنمية هواياته في هذا المجال،وتقصي أدق التفاصيل المطلوبة في الرسم،بالإضافة إلى تنمية العوامل الابتكارية لديه عن طريق اكتشاف العلاقات وإدخال التعديلات حتى تزيد من جمال الرسم والزخرفة

- ورسوم الأطفال تدل على خصائص مرحلة النمو العقلي،ولا سيما في الخيال عند الأطفال،بالإضافة إلى أنها عوامل التنشيط العقلي والتسلية وتركيز الانتباه.

- ولرسوم الأطفال وظيفة تمثيلية،تساهم في نمو الذكاء لدى الطفل، فبالرغم من أن الرسم في ذاته نشاط متصل بمجال اللعب، فهو يقوم في ذات الوقت على الاتصال المتبادل للطفل مع شخص آخر ،إنه يرسم لنفسه،ولكن تشكل رسومه في الواقع من أجل عرضها وإبلاغها لشخص كبير،وكأنه يريد أن يقول له شيئاً عن طريق ما يرسمه،وليس هدف الطفل من الرسم أن يقلد الحقيقة،وإنما تنصرف رغبته إلى تمثلها، ومن هنا فإن المقدرة على الرسم تتمشى مع التطور الذهني والنفسي للطفل ،وتؤدي إلى تنمية تفكيره وذكائه .

د) مسرحيات الطفل :

- إن لمسرح الطفل،ولمسرحيات الأطفال دوراً هاماً في تنمية الذكاء لدى الأطفال،وهذا الدور ينبع من أن (استماع الطفل إلى الحكايات وروايتها وممارسة الألعاب القائمة على المشاهدة الخيالية،من شأنها جميعاً أن تنمي قدراته على التفكير،وذلك أن ظهور ونمو هذه الأداة المخصصة للاتصال- أي اللغة - من شأنه إثراء أنماط التفكير إلى حد كبير ومتنوع، وتتنوع هذه الأنماط وتتطور أكثر سرعة وأكثر دقة ) .

- ومن هذا فالمسرح قادر على تنمية اللغة وبالتالي تنمية الذكاء لدى الطفل.فهو يساعد الأطفال على أن يبرز لديهم اللعب التخيلي، بالتالي يتمتع الأطفال الذين يذهبون للمسرح المدرسي ويشتركون فيه،بقدر من التفوق ويتمتعون بدرجة عالية من الذكاء،والقدرة اللغوية،وحسن التوافق الاجتماعي،كما أن لديهم قدرات إبداعية متفوقة .

- وتسهم مسرحية الطفل إسهاما ملموسا وكبيرا في نضوج شخصية الأطفال فهي تعتبر وسيلة من وسائل الاتصال المؤثرة في تكوين اتجاهات الطفل وميوله وقيمه ونمط شخصيته ولذلك فالمسرح التعلمي والمدرسي هام جدا لتنمية ذكاء الطفل

هـ) الأنشطة المدرسية ودورها في تنمية ذكاء الطفل :

تعتبر الأنشطة المدرسية جزءا مهما من منهج المدرسة الحديثة، فالأنشطة المدرسية - أياً كانت تسميتها - تساعد في تكوين عادات ومهارات وقيم وأساليب تفكير لازمة لمواصلة التعليم وللمشاركة في التعليم ، كما أن الطلاب الذين يشاركون في النشاط لديهم قدرة على الإنجاز الأكاديمي ،كما أنهم إيجابيون بالنسبة لزملائهم ومعلميهم .

فالنشاط إذن يسهم في الذكاء المرتفع ،وهو ليس مادة دراسية منفصلة عن المواد الدراسية الأخرى،بل إنه يتخلل كل المواد الدراسية، وهو جزء مهم من المنهج المدرسي بمعناه الواسع (الأنشطة غير الصفية) الذي يترادف فيه مفهوم المنهج والحياة المدرسية الشاملة لتحقيق النمو المتكامل للتلاميذ ،وكذلك لتحقيق التنشئة والتربية المتكاملة المتوازنة ، كما أن هذه الأنشطة تشكل أحد العناصر الهامة في بناء شخصية الطالب وصقلها ، وهي تقوم بذلك بفاعلية وتأثير عميقين .

و ) التربية البدنية :

الممارسة البدنية هامة جداً لتنمية ذكاء الطفل،وهي وإن كانت إحدى الأنشطة المدرسية،إلا أنها هامة جداً لحياة الطفل،ولا تقتصر على المدرسة فقط ،بل تبدأ مع الإنسان منذ مولده وحتى رحيله من الدنياوهي بادئ ذي بدء تزيل الكسل والخمول من العقل والجسم وبالتالي تنشط الذكاء،ولذا كانت الحكمة العربية والإنجليزية أيضاً ،التي تقول ( العقل السليم في الجسم السليم)دليلاً على أهمية الاهتمام بالجسد السليم عن طريق الغذاء الصحي والرياضة حتى تكون عقولنا سليمة ودليلاً على العلاقة الوطيدة بين العقل والجسد،ويبرز دور التربية في إعداد العقل والجسد معاً ..

- فالممارسة الرياضية في وقت الفراغ من أهم العوامل التي تعمل على الارتقاء بالمستوى الفني والبدني،وتكسب القوام الجيد،وتمنح الفرد السعادة والسرور والمرح والانفعالات الإيجابية السارة،وتجعله قادراً على العمل والإنتاج،والدفاع عن الوطن،وتعمل على الارتقاء بالمستوى الذهني والرياضي في إكساب الفرد النمو الشامل المتزن .

- ومن الناحية العلمية :
فإن ممارسة النشاط البدني تساعد الطلاب على التوافق السليم والمثابرة وتحمل المسؤولية والشجاعة والإقدام والتعاون،وهذه صفات هامة تساعد الطالب على النجاح في حياته الدراسية وحياته العملية، ويذكر د. حامد زهران في إحدى دراساته عن علاقة الرياضة بالذكاء والإبداع والابتكار(إن الابتكار يرتبط بالعديد من المتغيرات مثل التحصيل والمستوى الاقتصادي والاجتماعي والشخصية وخصوصاً النشاط البدني بالإضافة إلى جميع المناشط الإنسانية،ويذكر دليفورد أن الابتكار غير مقصور على الفنون أو العلوم،ولكنه موجود في جميع أنواع النشاط الإنساني والبدني).

- فالمناسبات الرياضية تتطلب استخدام جميع الوظائف العقلية ومنها عمليات التفكير،فالتفوق في الرياضات (مثل الجمباز والغطس على سبيل المثال) يتطلب قدرات ابتكارية،ويسهم في تنمية التفكير العلمي والابتكاري والذكاء لدى الأطفال والشباب.
- فمطلوب الاهتمام بالتربية البدنية السليمة والنشاط الرياضي من أجل صحة أطفالنا وصحة عقولهم وتفكيرهم وذكائهم .

ز ) القراءة والكتب والمكتبات :

والقراءة هامة جداً لتنمية ذكاء أطفالنا ،ولم لا ؟ فإن أول كلمة نزلت في القرآن الكريم (اقرأ) ، قال الله تعالى (اقرأ باسم ربك الذي خلق خلق الإنسان من علق اقرأ وربك الأكرم الذي علم بالقلم علم الإنسان ما لم يعلم ) فالقراءة تحتل مكان الصدارة من اهتمام الإنسان،باعتبارها الوسيلة الرئيسية لأن يستكشف الطفل البيئة من حوله،والأسلوب الأمثل لتعزيز قدراته الإبداعية الذاتية،وتطوير ملكاته استكمالاً للدور التعليمي للمدرسة

- القراءة هي عملية تعويد الأطفال : كيف يقرأون ؟ وماذا يقرأون ؟
ولا أن نبدأ العناية بغرس حب القراءة أو عادة القراءة والميل لها في نفس الطفل والتعرف على ما يدور حوله منذ بداية معرفته للحروف والكلمات،ولذا فمسألة القراءة مسألة حيوية بالغة الأهمية لتنمية ثقافة الطفل،فعندما نحبب الأطفال في القراءة نشجع في الوقت نفسه الإيجابية في الطفل ،وهي ناتجة للقراءة من البحث والتثقيف،فحب القراءة يفعل مع الطفل أشياء كثيرة ،فإنه يفتح الأبواب أمامهم نحو الفضول والاستطلاع ،وينمي رغبتهم لرؤية أماكن يتخيلونها،ويقلل مشاعر الوحدة والملل ، يخلق أمامهم نماذج يتمثلون أدوارها،وفي النهاية،تغير القراءة أسلوب حياة الأطفال

* الهدف من القراءة
أن نجعل الأطفال مفكرين باحثين مبتكرين يبحثون عن الحقائق والمعرفة بأنفسهم ،ومن أجل منفعتهم ،مما يساعدهم في المستقبل على الدخول في العالم كمخترعين ومبدعين ،لا كمحاكين أو مقلدين.
- والقراءة هامة لحياة أطفالنا فكل طفل يكتسب عادة القراءة يعني أنه سيحب الأدب واللعب ، وسيدعم قدراته الإبداعية والابتكارية باستمرار، وهي تكسب الأطفال كذلك حب اللغة،واللغة ليست وسيلة تخاطب فحسب,بل هي أسلوب للتفكير .

ح ) الهوايات والأنشطة الترويحية :

هذه الأنشطة والهوايات تعتبر خير استثمار لوقت الفراغ لدى الطفل، ويعتبر استثمار وقت الفراغ من الأسباب الهامة التي تؤثر على تطورات ونمو الشخصية ،ووقت الفراغ في المجتمعات المتقدمة لا يعتبر فقط وقتاً للترويح والاستجمام واستعادة القوى ،ولكنه أيضاً ،بالإضافة إلى ذلك، يعتبر فترة من الوقت يمكن في غضونها تطوير وتنمية الشخصية بصورة متزنة وشاملة .

*ويرى الكثير من رجال التربية :
ضرورة الاهتمام بتشكيل أنشطة وقت الفراغ بصورة تسهم في اكتساب الفرد الخبرات السارة الإيجابية،وفي نفس الوقت ،يساعد علىنمو شخصيته،وتكسبه العديد من الفوائد الخلقية والصحية والبدنية والفنية.ومن هنا تبرز أهميتها في البناء العقلي لدى الطفل والإنسان عموماً .
- تتنوع الهوايات ما بين كتابة شعر أو قصة أو عمل فني أو أدبي أو علمي ، وممارسة الهوايات تؤدي إلى إظهار المواهب،فالهوايات تسهم في إنماء ملكات الطفل،ولا بد وأن تؤدي إلى تهيئة الطفل لإشباع ميوله ورغباته واستخراج طاقته الإبداعية والفكرية والفنية .

- والهوايات إما فردية،خاصة مثل الكتابة والرسم وإما جماعية مثل الصناعات الصغيرة والألعاب الجماعية والهوايات المسرحية والفنية المختلفة.

فالهوايات أنشطة ترويحية :
ولكنها تتخذ الجانب الفكري والإبداعي،وحتى إذا كانت جماعية،فهي جماعة من الأطفال تفكر معاً وتلعب معاً،فتؤدي العمل الجماعي وهو بذاته وسيلة لنقل الخبرات وتنمية التفكير والذكاء ولذلك تلعب الهوايات بمختلف مجالاتها وأنواعها دوراً هاماً في تنمية ذكاء الأطفال،وتشجعهم على التفكير المنظم والعمل المنتج ،والابتكار والإبداع وإظهار المواهب المدفونة داخل نفوس الأطفال .

ط ) حفظ القرآن الكريم :

ونأتي إلى مسك الختام ،حفظ القرآن الكريم ،فالقرآن الكريم من أهم المناشط لتنمية الذكاء لدى الأطفال،ولم لا ؟ والقرآن الكريم يدعونا إلى التأمل والتفكير،بدءاً من خلق السماوات والأرض،وهي قمة التفكير والتأمل،وحتى خلق الإنسان،وخلق ما حولنا من أشياء ليزداد إيماننا ويمتزج العلم بالعمل .

وحفظ القرآن الكريم ،وإدراك معانيه،ومعرفتها معرفة كاملة،يوصل الإنسان إلى مرحلة متقدمة من الذكاء ،بل ونجد كبار وأذكياء العرب وعلماءهم وأدباءهم يحفظون القرآن الكريم منذ الصغر،لأن القاعدة الهامة التي توسع الفكر والإدراك،فحفظ القرآن الكريم يؤدي إلى تنمية الذكاء وبدرجات مرتفعة .

وعن دعوة القرآن الكريم للتفكير والتدبر واستخدام العقل والفكر لمعرفة الله حق المعرفة،بمعرفة قدرته العظيمة،ومعرفة الكون الذي نعيش فيه حق المعرفة،ونستعرض فيما يلي بعضاً من هذه الآيات القرآنية التي تحث على طلب العلم والتفكر في مخلوقات الله وفي الكون الفسيح.

- قول الحق (أن تقوموا لله مثنى وفرادى ثم تتفكروا).سبأ الآية 46 وهي دعوة للتفكير في الوحدة وفي الجماعة أيضاً
- وقوله عز وجل(كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون).البقرة الآية 219 وهي دعوة للتفكير في كل آيات وخلق الله عز وجل.
- وفي هذا السياق يقول الحق جل وعلا (كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون).البقرة الآية 266
- وقوله عز وجل (كذلك نفصل الآيات لقوم يتفكرون).يونس الآية 24
- و أيضا ( إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون ) الرعد الآية 3
- وقوله سبحانه وتعالى(إن في ذلك لآية لقوم يتفكرون) النحل11
ويفرق الله بين المتفكرين والمستخدمين عقولهم ،وبين غيرهم ممن لا يستخدمون تلك النعم.
- ويقول الحق سبحانه وتعالى(أولم يتفكروا في أنفسهم) الروم 8
وهي دعوة مفتوحة للتفكير في النفس والمستقبل .
- وهناك دعوة أخرى للتفكير في خلق السموات والأرض،وفي كل حال عليه الإنسان ،فيقول المولى عز وجل (الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السموات والأرض).آل عمران 191
- بل هناك دعوة لنتفكر في قصص الله وهو القصص الحق،لتشويق المسلم صغيراً وكبيراً ،يقول الحق (فاقصص القصص لعلهم يتفكرون). الأعراف 176
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بحث عن الذكاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
آفاق علوم 73 :: الجانب الدراسي | مواد العضوية العادية :: إدارة ذات-
انتقل الى: